عملية ازالة الدهون تحت العين و7 استعدادات هامة

عملية ازالة الدهون تحت العين

إن تراكم الدهون تحت العين ظاهرة متعارف عليها بالنسبة للكثير من الأشخاص، ولذلك يبحث العديد منهم عن طرق للتخلص من هذه الانتفاخات، وتعتبر عملية ازالة الدهون تحت العين إحدى هذه الطرق، فما هي تلك العملية؟ وما أسباب انتفاخ الجفن السفلي تحت العين؟ تابعوا معنا أعزائي القراء هذا المقال لنتعرف سوياً على الكثير من المعلومات الهامة عن هذا الموضوع.

الدهون تحت العين

انتفاخات تحت العين، أو أكياس تحت العين، أو الدهون تحت العين، كلها مصطلحات تعبر عن حالة واحدة وهي انتفاخ الجفن السفلي من العين بسبب تراكم بعض الدهون الطبيعية التي كانت تدعم الجفون، فمع التقدم الطبيعي في العمر تضعف الأنسجة والعضلات الداعمة لجفون العين ويحدث ارتخاء الجفن العلوي، وقد تنزل الدهون الطبيعية أيضاً مسببة انتفاخاً في الجفن السفلي تحت العين، مما يؤدي إلى ظهور ما يُشبه كيس دهون في هذه المنطقة، وتعتبر هذه المشكلة تجميلية من الدرجة الأولى أي أنها نادراً ما ترتبط بحالة صحية خطيرة، وفي حالة فشل العلاجات الأخرى مثل الأدوية والكمادات قد تكون هناك حاجة لإجراء عملية ازالة الدهون تحت العين والتي تُعرف بعملية شد الجفون.

ارسل لنا استفسارك على الواتس اب

أسباب الدهون تحت العين

يبدأ الجلد الخاص بالجفون ومدار العين في الترهل مع تقدم السن، وأيضاً تضعف الأنسجة والعضلات التي تدعم الجفون، وقد تنزل أيضاً السوائل الموجودة في محيط العين إلى الجفن السفلي، كل هذا يؤدي إلى ظهور تورم أو انتفاخ تحت العين المتعارف عليه، وهناك بعض العوامل التي قد تزيد من حدوث هذه المشكلة مثل:

  • العوامل الوراثية.
  • احتباس السوائل في الجسم خاصة بعد تناول أطعمة مالحة.
  • اضطرابات النوم.
  • التدخين.
  • الحساسية.

أعراض الدهون تحت العين

عادة ما تشمل أعراض انتفاخ الجفن السفلي من العين ترهل الجلد مع وجود تورم خفيف وهالات سوداء، وتعتبر هذه الأعراض عموماً غير ضارة ولكن إذا كان التورم مؤلماً أو يزيد أو مصحوباً باحمرار وحكة في الجفن، فمن المهم عندها رؤية طبيب عيون متخصص حتى يتأكد من عدم وجود عدوى أو حساسية، وقد يحيلك بدوره إلى جراح تجميل إذا رغبت في إجراء عملية لشد الجفن.

عملية ازالة الدهون تحت العين

كما ذكرنا أعزائي القراء، لابد أن يحدد طبيب العيون أولاً سبب الانتفاخ ما دام مصحوباً بأعراض أخرى مثل التي ذكرناها أعلاه، ولكن في حال لم توجد مشكلة مرضية عارضة في العين، وفي حالة الرغبة في اللجوء إلى عملية ازالة الدهون تحت العين للتخلص من المظهر غير المرغوب فيه بالنسبة إليكم، يكون الحل عندها عند طبيب التجميل، وفي عيادات Sherif Clinic نقدم عملية شد الجفن والتخلص من الدهون على أعلى مستوى من الدقة والكفاءة، وتعتبر تكلفة عملية إزالة الدهون تحت العين مناسبة إلى حد كبير.

عملية ازالة الدهون تحت العين
التخلص من الدهون تحت العين

ما قبل عملية عملية ازالة الدهون تحت العين

إذا رغبت في إجراء العملية وقمت بزيارة عيادات Sherif Clinic زيارة مبدأية للتأكد من أنك مرشح جيد للإجراء، فهناك عدد من الاستعدادات والتحضيرات التي يتفق معك الطبيب عليها كما يلي:

  1. معرفة تاريخك الطبي بما في ذلك أي مشكلة مرضية مزمنة لديك أو أي أدوية تتناولها أو تناولتها مؤخراً.
  2. فحص مجال الرؤية الخاص بك جيداً من عدة زوايا مختلفة.
  3. فحص إفراز الدموع في عينيك.
  4. أخذ قياسات الجفن والعين بدقة.
  5. تصوير العين والجفن لتوثيق الحالة وأيضاً تقييم النتائج بعد العملية.
  6. قد يطلب منك الطبيب التوقف عن تناول بعض الأدوية مثل الأسبرين والإيبوبروفين والوارافارين، ونابروكسين الصوديوم، وأي أدوية قد تزيد من خطر النزيف.
  7. التوقف عن التدخين.

خطوات عملية ازالة الدهون تحت العين

  • قبل العملية مباشرة يقوم الطبيب بحقن الدواء المخدر في الجفون.
  • قد تكون هناك حاجة إلى حقن دواء يساعد على الاسترخاء للمساعدة على توفير راحة إضافية للمريض أثناء العملية.
  • يقوم الطبيب بعمل شق جراحي مباشرة إما أسفل الرموش، أو في الجفن السفلي من الداخل.
  • يقوم الطبيب بإزالة الدهون والتخلص من الزوائد الجلدية أو إعادة توزيعها بشكل متناسق.
  • يتم إغلاق الجرح بغرز صغيرة جداً قابلة للذوبان.

ارسل لنا استفسارك على الواتس اب

فوائد عملية ازالة الدهون تحت العين

بالإضافة إلى علاج الانتفاخات تحت العين، فإن عملية ازالة الدهون تحت العين أو عملية رأب الجفن من الممكن أن تعمل على إصلاح العديد من المشكلات مثل:

  • علاج انتفاخ الجفون العلوية.
  • علاج تدلي أو ارتخاء الجفن والتخلص من الجلد الزائد الذي قد يعيق الرؤية.
  • علاج تدلي الجفن السفلي الذي يسبب ظهور اللون الأبيض أسفل القزحية بوضوح.
  • قد تكون هذه العملية مصاحبة لعملية رفع الحواجب حيث يعمل الإجراء المزدوج على إصلاح المشكلتين معاً.

عيوب عملية ازالة الدهون تحت العين

من المهم التحدث مع الطبيب حول الآثار الجانبية المتوقعة من العملية، حيث تشمل أغلبها بشكل عام الألم والاحمرار وتورم الجفن، وعدم وضوح الرؤية لبضعة أيام والعين الدامعة، وتعتبر هذه الآثار طبيعية وتزول خلال فترة ما بعد العملية مع الالتزام بتعليمات الطبيب خلال فترة التعافي بعد شد الجفون، ولكن في حالات نادرة قد تشمل مخاطر عملية شد الجفون مضاعفات مثل العدوى أو الحساسية أو مشاكل البصر، أغلب تلك الحالات تكون بسبب أنها ليست مرشحة للعملية منذ البداية، أو أن الطبيب ليس على درجة كافية من الخبرة والاهتمام.

طرق أخرى لعلاج انتفاخ الجفن السفلي

إن عملية ازالة الدهون تحت العين أعزائي القراء تقدم حلاً جذرياً لهذه المشكلة، كما يمكن أيضاً شد الجفون بدون عمليات جراحية ببعض التقنيات، ولكن قد توجد بعض الحالات التي يمكن أن تفلح معها طرق علاج أخرى في تقليل الانتفاخ أو التخلص منه دون الحاجة إلى الجراحة، كما أن هذه الطرق قد تكون خياراً للأشخاص الذين لا يمكنهم الخضوع للعملية وغير مرشحين لها، وتكون كما يلي:

الأدوية

وتكون الأدوية غالباً مناسبة للحالات التي تم تشخيص سبب انتفاخات الجفن السفلي لديهم بمشكلة مرضية مثل الحساسية أو العدوى أو مشكلات الغدة الدرقية، فقد تساعد أدوية علاج هذه الحالات على تحسين انتفاخ الجفن.

العلاج الطبي

وتكون العلاجات هنا طبية تجميلية مثل التقشير بالليزر أو التقشير الكيميائي، حيث يساعد ذلك على شد الجلد وتحسين البشرة وتقليل المظهر المتورم للجفن السفلي.

والآن أعزائي القراء، بعد أن تعرفنا على عملية ازالة الدهون تحت العين وأسباب حدوث هذه المشكلة، وأيضاً طرق العلاج الأخرى لها، إذا كانت لديكم المزيد من الاستفسارات، نرحب بكم للتواصل معنا من هنا.