عمليات شد البطن
,

عمليات شد البطن من أكثر العمليات الجراحية نجاحًا في التخلص من اتخاء عضلات وجلد البطن، وانفصال

العضلات، للحصول على بطن مسطحة ومشدودة بنتجية لا يمكن تحقيقها بالممارسة الرياضية ، تعرفوا معنا

على أنواع عمليات شد البطن ولماذا يتم إجراؤها، في المقال التالي.

عمليات شد البطن

عمليات شد البطن

شد ترهل البطن جراحياً

من الشائع مع التقدم في العمر أو المرور بالعديد من تجارب الحمل والولادة أن يرتخي جلد البطن وتزداد الترهلات

وتضعف مرونة الجلد لدرجة لا يمكن إصلاحها بالتمرينات الرياضية، وبعد فقدان كمية كبيرة من الوزن بعد الرجيم

القاسي أو جراحات السمنة قد ترتخي البطن إلى جانب محيط الخصر والجانبين، وفي كل هذه الحالات يمكن إجراء

عمليات شد البطن لاصلاح هذه المشكلات والعودة سنين للوراء للجلد الطبيعي والمظهر الشاب.

 

تقوم العملية بالتخلص من الجلد الزائد والدهون وسد الأنسجة المرتخية والجلد عن طريق شق جراحي، ثم تربط

الأنسجة الضامة بإحكام باستخدام الخيوط الجراحية العميقة، ويمكن الخضوع إلى عمليات شد البطن في حالة

ارتخاء البطن من الجزئين السفلي والعلوي أو الارتخاء الشديد اسفل الجانبين.

ارسل لنا استفسارك على الواتس اب

المرشحون إلى عمليات شد البطن

لا تتم عمليات شد البطن للتخلص فقط من ترهلات الدهون، ولكن للتخلص من الجلد الزائد وإصلاح عضلات البطن

الممزقة، ومن المرشحين إلى عمليات شد البطن كل من يعانون من أي من الأعراض الآتية من الرجال أو النساء:

  • ارتخاء الجزء العلوي من البطن.
  • ارتخاء الجلد وضعف عضلات الجزء السفلي من البطن.
  • من أجرى عملية شفط الدهون ونتج عنها ارتخاء الجلد بسبب وجود الكثير من الجلد الزائد.
  • النساء اللاتي خضعن لجراحة قيصرية ويرغبن في دمج ندبة الجراحة القيصرية مع ندبة شد البطن
    للحصول على ندبة تجميلية أكثر تناغمًا مع الجسم.
  • لا تهدف عمليات شد البطن إلى التخلص من علامات التمدد، ولكن جزء كبير منها يختفي.

لا يمكن إجراء العملية في الحالات التالية:

  • من يتجاوز مؤشر كتلة الجسم لديهم أكثر من 30%.
  • من يخططون لفقدان كمية كبيرة من الوزن.
  • النساء اللاتي يرغبن في الحمل في المستقبل.
  • من يعاني من حالة مرضية مزمنة مثل أمراض القلب والسكري، أو متلازمة القولون العصبي.
  • من لا يرغب في وجود ندبة دائمة في الجسم.
  • من لديه تاريخ سابق من سوء التئام الجروح.

فترة التحضير لعمليات شد البطن

قبل العملية يمر الشخص بجلسة الاستشارة لفحص الجسم جيدًا، وتحديد هل هو مرشح جيد للعملية، والتعرف على

درجة الترهل وتحديد نوع العملية الأنسب، ويتم فيها ما يلي:

  • مراجعة التاريخ الطبي.
  • التعرف على الحالات المرضية التي يعاني منها الشخص.
  • التعرف على تاريخ تناول الأدوية.
  • التأكد من عدم وجود حساسية من الأدوية والتخدير.
  • التاكد من أهداف الشخض من العملية.
  • سيقوم الطبيب بفحص الجسم والتقاط الصور.
  • يشرح الطبيب بدائل وخيارات الجراحة.
  • يجب التأكد من الفهم الكامل للآثار الجانبية المحتملة، وكيفية التعامل مع المضاعفات.
  • يوصي الطبيب بالتوقف عن تناول الأدوية المسيلة للدم مثل الاسبرين والإيبوبروفين.
  • يتعرف الطبيب على الخطة السابقة المتبعة لإنقاص الوزن.
  • يوصي الطبيب بمسار العلاج والأدوية التي يجب استخدامها، وكيفية العناية بالصحة العامة.
  • يوصي الطبيب بضرورة التوقف عن التدخين حتى لا يتعرض الجلد لسوء التئام الجروح وضعف الانسجة.
  • قبل العملية يجب الحفاظ على ثبات الوزن لمدة 12 شهرًا.
  • يجب التخلص من الوزن الزائد قبل العملية.
  • تناول مضادات تجلط الدم لمنع المضاعفات.
  • تتم العملية تحت التخدير الموضعي مما يعني ضرورة الحضور مع أحد الأقرباء للذهاب والعودة من المستشفى.
ارسل لنا استفسارك على الواتس اب

أنواع عمليات شد البطن

توجد 3 أنواع من عمليات شد البطن وتختلف العمليات من حيث أماكن شقوق الجراحة، ودرجة التصحيح، وهي:

شد البطن المصغر

يمكن إجراء هذا النوع من عمليات شد البطن لمن لديهم عضلات بطن سليمة، ويعانون من ارتخاء في الجزء السفلي

من البطن فقط، وكمية صغيرة من الجلد المرتخي أسفل السرة، والشق الجراحي في هذا النوع اصغر من شد البطن

الكامل، ويمكن عمله لبضع سنتيمترات فقط أسفل خط البكيني، ويتم خلاله شد عضلات البطن السفلية إلى جانب

التخلص من الجلد الزئد والدهون.

شد البطن الكامل

يعرف شد البطن الكامل عادة بشد البطن فقط، وعادة ما يتم دمج الإجراء مع عملية شفط الدهون في حالة وجود

كمية كبيرة من الدهون لا يمكن التخلص منها بشد البطن فقط، وهذا النوع هو الانسب لمن يعانون من ارتخاء في

البطن بالكامل في جزئيها العلوي والسفلي، وإلى جنب الجلد المرتخي يعانون من التمزيق العضلي، ويتم إجراء

الشق الجراحي بين عظام الوركين أسفل البطن وفوق خط البكيني، كما يمكن إجراء شق آخر دائري حول السرة.

شد البطن الممتد

يوصى بهذا الإجراء لمن يعانون من ارتخاء شديد في محيط البطن سواء في البطن او حولها وأسفل الظهر، وخاصة

لمن يعانون من ارتخاء في الجزء العلوي من البطن وأسفل الصدر إلى جانب أسفل الظهر والجانبين، وتكون شقوق

الجراحة في الجزء السفلي من خط البكيني مثل عملية شد البطن الكامل، وقد يتم عمل شق رأسي أيضًا لحاجة

الجسم للمزيد من الشد أسفل الظهر والصدر، وتناسب من يعانون من كميات أكبر من الجلد المرتخي خاصة بعد

جراحات السمنة.

شد البطن الدائري

يناسب هذا الإجراء الذين خضعوا لإحدى جراحات السمنة ويعانون من الكثير من الجلد المرتخي ويتم عمل شق

جراحي بشكل دائري للتخلص من الجلد المرتخي في الجذع السفلي أي الجانبين والأرداف والبطن، وأسفل الظهر،

وعن طريقه يشد الطبيب الجلد ويتخلص من الحزام الدهني في منطقة الخصر ومحيط البطن والظهر.

شد البطن المعاكس

بعض الأشخاص قد يعانون من ارتخاء في الجزء العلوي من البطن الذي يقع فوق السرة وأسفل الصدر ولا يعانون

من ارتخاء الجلد وتراكم الدهون في الجزء السفلي الذي يكون أملس ومسطح، عندها يتم عمل شق أسفل الصدر

للتخلص من الارتخاء تحت الصدر وعادة ما يتم عمل الإجراء إلى جانب عملية شد الصدر.

خطوات إجراء عمليات شد البطن

تتم العملية في المستشفى أو المركز الجراحي تحت التخدير الكامل، وتستغرق حوالي 3 ساعات، وتمر بالخطوات التالية:

  • يحدد الطبيب بالقلم أماكن شقوق الجراحة والمواضع التي تحتاج لتصحيح.
  • يخضع المريض للتخدير الكامل.
  • يقوم الطبيب بعمل شق جراحي في المكان المقرر حسب نوع العملية.
  • يرفع الطبيب بطانة البطن للأعلى.
  • يقوم بشد الأنسجة المرتخية وقص الزائد منها.
  • عند إصلاح عضلات البطن المنفصلة يقوم بتدبيسها بالغرز القابلة للذوبان بشكل طولي وإصلاح ما تمزق منها.
  • ينزل بطانة الرحم ويتخلص من الدهون ويزيل الجلد الزائد.
  • في حالات الارتخاء الشديد يقوم الطبيب بعمل شق جراحي حول السرة لوضعها في منتصف البطن.
  • يغلق الطبيب الشقوق الجراحة في النهاية ويعلق بها أنايبيب دقيقة تمتص الفائض من السوائل والدم.
  • توضع أشرطة لاصقة وشاش على شقوق الجراحة ويوضع المريض تحت المراقبة لساعات.
  • يمكن المبيت في المستشفى والذهاب للمنزل في الصباح ويمكن الذهاب للمنزل في نفس اليوم.

التعافي من عمليات شد البطن

بعد عملية شد البطن يجب الحرص على الراحة التامة مع الإبقاء على الجزء العلوي مرتفعًا ووضع وسائد تحت

الركبة لتقليل التورم، ومن أهم ما يجب اتباعه مايلي:

  • تنظيف أنابيب تصريف السوائل وتفريغها.
  • ارتداء مشد البطن لتقليل التورم ونحت البطن لمدة لا تقل عن 6 أسابيع.
  • الحركة الخفيفة لتجنب الجلطات.
  • تناول مسكنات الالم عند الحاجة.
  • تناول المضادات الحيوية لتجنب العدوى.
  • تنظيف شقوق الجراحة بانتظام، وبعد شفاءها بالكامل يجب ترطيبها يوميَّا لتجنب التندب.
  • الامتناع عن التدخين والكحول والأدوية المسلة للدم لمدة أسبوعين.
  • تجنب الانحناء والنوم على البطن أو الاحتاكاك والضغط وحك شقوق الجراحة.
  • ارتداء ملابس فضفاضة وواسعة ومريحة.

نتائج عمليات شد البطن

تظهر نتائج عمليات شد البطن فور الانتهاء من العملية، ولكن يكون الجسم لا يزال منتفخًا، وعادة ما يستغرق

التورم 3 أشهر ليزول بالكامل، وبعدها تظهر النتائج النهائية، وعادة ما تكون النتائج طويلة الأمد، وللحفاظ على

النتائج يجب الحفاظ على ثبات الوزن، وفي النهاية عزيزي القارئ بعد أن تعرفنا على أنواع عمليات شد البطن

والفارق ينهما وفوائدها، وكيفية إجرائها، نرجو أن نكون قد تمكنا من الإجابة عن كل أسئلتكم واستفساراتكم.

  • MM slash DD slash YYYY

إترك تعليقك