Sherif Clinic

طريقة شفط الدهون الأفضل في 4 خطوات فقط

طريقة شفط الدهون

جاءت عمليات شفط الدهون المختلفة لتحل العديد من المشكلات عند الكثير من الأشخاص، فما هي طريقة شفط الدهون التي يمكن من خلالها التخلص من كميات الدهون الزائدة في منطقة ما من الجسم؟ وهل هناك طريقة واحدة أم أكثر؟ وما خطواتها؟ وما هي الطريقة الأفضل لشفط الدهون؟ تابعوا المقال للتعرف على الإجابة.

أسباب زيادة الدهون في الجسم

ليس كل مظهر ممتلئ للجسم وراءه تناول الكثير من الطعام، نعم أعزائي القراء فقد يعتقد البعض أن هذه الجملة مجازية ولكنها حقيقية بالفعل، فهناك العديد من الأسباب المختلفة التي من الممكن أن تؤدي إلى زيادة نسبة الدهون في الجسم غير الأكل بكميات كبيرة، بعض هذه الأسباب قد يكون متعلقاً بالنساء فقط وبعضها قد يكون متعلقاً بالرجال فقط، والبعض قد يكون متعلقاً بالاثنين معاً، ومن أهم أسباب زيادة الدهون في مناطق الجسم ما يلي:

  • اكتساب الوزن في الجسم بشكل عام.
  • النظام الغذائي الملئ بالدهون المتحولة والسكريات والكربوهيدرات.
  • عدم شرب كميات كافية من الماء على المدى الطويل.
  • النشاط البدني القليل جداً أو المنعدم ونمط الحياة الخامل.
  • اضطرابات النوم وعدم الحصول على قدر كافٍ منه يومياً.
  • بعض الأدوية.
  • بعض الحالات المرضية.
  • بعض التغيرات الهرمونية.
  • الحمل والولادة
  • الجينات الوراثية للشخص.

ارسل لنا استفسارك على الواتس اب

مناطق تراكم الدهون في الجسم

من المعروف أن هناك مناطق معينة يكون ترسب الدهون بها جليّاً أكثر من غيرها، وهي المناطق التي يمكن إجراء عمليات شفط الدهون عليها، والتي يُطلق عليها مخازن الدهون أيضاً، وهي:

  • البطن.
  • الأجناب والخصر.
  • الظهر.
  • الذراعين (ويطلق عليهما أيضاً الزنود).
  • الأرداف والمؤخرة.
  • الأفخاذ.
  • الوجه (خاصة منطقة أسفل الفكين والخدود والذقن).
طريقة شفط الدهون
شفط ونحت دهون الجسم بالفيزر

أنواع عمليات شفط الدهون

على مدار السنوات، تم تطوير عمليات شفط الدهون من الجسم التي تساعد بشكل رئيسي في إزالة الخلايا الدهنية المترسبة في مكان ما أو أكثر، والتي تكون زائدة ويحتاج الجسم إلى التخلص منها، وبالطبع تتم هذه العمليات تحت تأثير التخدير الذي قد يختلف نوعه وفقاً لكل تقنية، ورغم أن آلية العمل في عمليات شفط الدهون المختلفة متشابهة إلى حد كبير، ولكن التقنية نفسها قد تكون مختلفة، فبعد شفط الدهون الجراحي تم تطوير شفط الدهون بالليزر، ثم بعد ذلك تم تطوير شفط الدهون بالفيزر والذي يعتبر الآن هو التقنية الأكثر تطوراً في عالم عمليات شفط الدهون ونحت الجسم أيضاً.

طريقة شفط الدهون بالجراحة

تتم طريقة شفط الدهون بالجراحة أو الطريقة التقليدية لشفط الدهون تحت تأثير التخدير الكلي في أغلب الحالات، وفي هذه الطريقة يقوم الطبيب بإجراء شقوق جراحية في أماكن معينة من الجلد ثم يقوم باستخدام الكانولاً ذهاباً وإياباً بتفتيت الدهون الموجودة في المنطقة وتكسيرها، ثم شفطها إلى خارج الجسم باستخدام مضخات أجهزة شفط الدهون، وعادة ما تكون الشقوق الجراحية هنا أكبر منها في تقنيات الليزر والفيزر.

طريقة شفط الدهون بالليزر

في تقينة الليزر لشفط الدهون يكون الاعتماد هنا على الطاقة الحرارية لأجهزة الليزر، والتي تعمل على تفتيت الخلايا الدهنية لشفطها خارج الجسم، ومن أهم مميزات الليزر أنه من الممكن أن يحفز إنتاج الكولاجين في الجلد، وهو التقنية الأكثر تطوراً من الطريقة التقليدية.

طريقة شفط الدهون
تحديد العلامات قبل البدء في عملية شفط الدهون

طريقة شفط الدهون بالفيزر

كما ذكرنا من قبل، فإن تقنية الفيزر لشفط الدهون هي الأكثر تطوراً بين التقنيات الثلاث، ليس هذا فحسب، بل إنها الأكثر تفضيلاً أيضاً لكثير من الأشخاص ولكثير من الأطباء على حد سواء، وفي هذه الطريقة يكون الاعتماد على طاقة موجات الفيزر فوق الصوتية التي تعمل على تفتيت الخلايا الدهنية وإذابتها، ومن ثَم يكون شفطها أسهل وأكثر دقة وكفاءة، وتتم هذه العملية كما يلي:

  1. بعد التخدير يقوم الطبيب بتعقيم الجلد في المنطقة جيداً ووضع علامات عليه.
  2. يتم عمل شقوق جراحية غاية في الدقة والصغر على الجلد وفقاً لأهداف شفط الدهون.
  3. قد يُحقن سائلاً من محلول ملحي ودواء مخدر للألم ودواء آخر مضاد للنزيف ثم يقوم الطبيب بإدخال مسبار الفيزر الرفيع.
  4. تعمل طاقة موجات الفيزر على إذابة الدهون ويقوم الطبيب باستخدام كانولا الشفط بإخراج الدهون المذابة لخارج الجسم، ثم تضميد الجروح في النهاية.

ارسل لنا استفسارك على الواتس اب

مميزات طريقة شفط الدهون بالفيزر

توجد العديد من الإيجابيات والمميزات التي تنفرد بها تقنية الفيزر عن غيرها من التقنيات في عالم عمليات شفط الدهون، ومن أهمها ما يلي:

  • يكون التدخل الجراحي في تقنية الفيزر بأقل قدر ممكن.
  • من الممكن أن تتم العملية بالتخدير الموضعي.
  • درجة الألم الناتجة بعد زوال مفعول التخدير تكون قليلة مقارنة بالتقنيات الأخرى.
  • لا يحتاج الفيزر إلى فترة طويلة من التعافي.
  • عادة ما تكون الآثار الجانبية هنا أخف منها في الطرق الأخرى وخاصة الجراحية.
  • تظهر نتائج شفط الدهون بالفيزر خلال فترة أقصر منها في التقنيات الأخرى، وعادة ما تبدأ في الظهور مباشرة بعد العملية لكثير من الحالات.
  • يتيح الفيزر نحت الجيوب الدهنية بدقة عالية من الأماكن الصعبة.
طريقة شفط الدهون
شفط ونحت عضلات البطن بالفيزر

ما هي تكلفة شفط الدهون بالفيزر؟

بعد أن تعرفنا على طريقة شفط الدهون بالتقنيات المختلفة، وأيضاً تعرفنا على مميزات تقنية الفيزر خصيصاً لشفط الدهون كونها الأكثر تطوراً والأكثر طلباً في السنوات الأخيرة، نأتي الآن أعزائي القراء إلى نقطة في غاية الأهمية ولابد أن أغلبكم يتساءل عنها الآن، وهي ما تكلفة شفط الدهون بالفيزر؟ يجب العلم أن أسعار عمليات شفط الدهون عموماً يتم تحديدها وفقاً لكثير من العوامل، بما في ذلك الدولة، والتقنية، والمنطقة التي سيتم منها شفط الدهون، وكمية الدهون وغيرها، وفي عيادات شريف كلينك يبدأ متوسط الأسعار التقريبي للشفط بالفيزر كما يلي (هذه التكلفة تقريبية ويتم معرفة التكلفة النهائية بالضبط لكل حالة بعد الكشف):

ما هي طريقة شفط الدهون الأفضل؟

يتم اختيار طريقة شفط الدهون التي سيتم اعتمادها لكل حالة وفقاً لما يناسبها، فلا توجد تقنية بعينها يمكن القول أنها هي الأفضل والأصلح للجميع، فهناك من يفضل الجراحة، بينما هناك من يفضل الليزر، ويوجد آخرون يفضلون تقنية الفيزر، لذلك فإن الكشف ومعرفة كمية الدهون المراد شفطها وأيضاً معرفة الحالة العامة للمريض وأهدافه واستعداده المادّي وكل ذلك هو ما يحدد التقنية الأنسب له، ولكن بشكل عام، إذا تحدثنا عن المميزات والنتائج وما إلى ذلك فإن الفيزر يعتبر هو الأكثر تطوراً وكفاءة في الوقت الحالي.

والآن أعزائي القراء، بعد أن تعرفنا على طريقة شفط الدهون من الجسم بالفيزر وبالليزر وبالجراحة، ومميزات الفيزر وتكلفته، إذا كانت لا زالت لديكم استفسارات أخرى، أو تفكرون في حجز موعد، يمكنكم بكل ترحيب أن تتواصلوا معنا.