حقن الدهون الذاتية في الوجه و4 مميزات يقدمها

حقن الدهون الذاتية في الوجه

يعد الوجه هو مرآة حالة الشخص الصحية والجمالية بل والنفسية أيضاً، فكل ما نشعر ونمر به من السهل جداً أن ينعكس على وجوهنا، لذلك فهناك اهتمام واسع بالإجراءات التجميلية الخاصة به مثل حقن الدهون الذاتية في الوجه ليظهر أكثر نضارة وشباباً، تابعوا معنا هذا المقال أعزائي القراء لنتعرف أكثر على إجراء حقن الوجه بالدهون.

ما هو حقن الدهون الذاتية؟

يُطلق على هذا الإجراء أيضاً تطعيم الدهون أو إعادة توزيع الدهون، وهو يعني بكل بساطة أننا نأخذ كمية معينة من دهون جسم الشخص نفسه من منطقة ما، ثم نعيد حقنها في منطقة أخرى تحتاج إلى بعض الدهون، وهو من العمليات التجميلية التي من الممكن أن تُستخدم للكثير من الأغراض التجميلية وللعديد من مناطق الجسم.

ارسل لنا استفسارك على الواتس اب

المناطق التي يمكن بها حقن الدهون الذاتية

كما ذكرنا أعزائي القراء، فإن حقن الدهون الذاتية لا يقتصر على منطقة واحدة فقط من الجسم بل هو واسع الاستخدامات، حيث يمكن:

لماذا يتم حقن الوجه بالدهون؟

هناك العديد من الحالات التي تعاني من تجاعيد الوجه الناتجة عن التقدم في السن بشكل طبيعي حيث يفقد الجلد بعض الدهون، كما أن هذا الإجراء أيضاً يعمل على تقليل التندب بالوجه وجعله أكثر نعومة، ومن الممكن أن يساعد على التخلص من آثار حب الشباب بالنسبة للأشخاص الذين عانوا من حبوب الشباب في الماضي، ويضيف بعض الامتلاء إلى الوجه، فهو يشمل على العديد من الأغراض لاستخدامه تنتهي جميعها إلى أن يكون مظهر الوجه أكثر نضارة وصحة.

خطوات حقن الدهون الذاتية في الوجه

يتم هذا الإجراء عن طريق اتباع بعض الخطوات كما يلي:

  • في البداية يحدد الطبيب المنطقة المانحة ثم يحقنها بـ التخدير الموضعي.
  • يقوم الطبيب بعد ذلك باستخدام كانولا لـ شفط الدهون من هذه المنطقة، والتي تكون غالباً البطن أو الأرداف أو الأفخاذ.
  • حتى نحصل على حالة الدهون المناسبة للحقن في الوجه، يتم إخضاعها إلى عمليات تنقية من الشوائب وأيضاً تفتيت إلى صورة أكثر بساطة ونعومة.
  • يحقن الطبيب الدهون المنقّاه في الوجه باستخدام إبرة معينة وبكيفية معينة أيضاً بحيث تستهدف المناطق المطلوبة.

ارسل لنا استفسارك على الواتس اب

حقن الدهون الذاتية في الوجه لإزالة آثار الجروح

معظمنا من الممكن أن يتعرض لجرح أو إصابة ما في الجلد قد تترك أثراً بعد ذلك، قديماً كانت هذه المشكلة تسبب أزمة لدى العديد من الأشخاص خاصة عندما تكون الندبة في الوجه، ولكن الآن يمكن باستخدام حقن الدهون الذاتية في الوجه أو في منطقة أخرى من الجسم التخلص من تندب الجروح، بالطبع يختلف الإجراء وعدد الجلسات اللازمة له وفقاً لنوع التندب وحجم الندبة ومكانها.

حقن الدهون الذاتية في الوجه
حقن الدهون في الوجه

مميزات حقن الدهون الذاتية في الوجه

بالإضافة إلى أن تكلفة حقن الوجه بالدهون تعتبر مناسبة بالنسبة لإجراءات تجميلية أخرى، يقدم أيضاً هذا الإجراء بعض المميزات والفوائد الهامة كما يلي:

  1. لأن الدهون التي يتم أخذها تكون ذاتية من جسم الشخص، فإنه لا يسبب الحقن في الغالب رد فعل تحسسي مثل الذي قد ينتج عن حقن الجسم بمادة صناعية خارجية.
  2. يساعد حقن الدهون على فرد تجاعيد الجلد البسيطة والمتوسطة.
  3. يقلل من خطر المضاعفات المرتبطة بالعمليات الجراحية الخاصة بمنطقة الوجه.
  4. قد يلجأ بعض الأشخاص إلى إجراءات متقدمة لتجميل الوجه مثل شد الوجه ورفع الحاجب وشد الجفن وغيرها، ولكن استخدام حقن الدهون الذاتية أولاً من الممكن أن يؤخر الحاجة لمثل تلك الإجراءات.

عيوب حقن الدهون الذاتية في الوجه

مثلما تم ذكر المميزات والفوائد من المهم أيضاً أعزائي القراء أن نذكر عيوب حقن الدهون الذاتية في الوجه أو سلبياته، ولكن لابد من العلم أن هذا الإجراء بشكل عام هو آمن ما دامت الحالة مرشحة جيدة له، كما أن الاستعداد الجيد واتباع التعليمات يقي من خطر المضاعفات كما نعلم جميعاً، وتشمل هذه المخاطر ما يلي:

  • العدوى.
  • الانسداد الدهني.
  • النزيف.
  • تكوّن الخرّاجات.
  • الكدمات.
  • السيروما (وهي حالة تتكون فيها جيوب من سائل شفاف).
  • التورم.

والآن أعزائي القراء، بعد أن تعرفنا على خطوات حقن الدهون الذاتية في الوجه ومميزات وعيوب هذا الإجراء، إذا كانت لديكم استفسارات أخرى يمكنكم بكل ترحيب التواصل معنا من هنا.