Sherif Clinic

7 طرق لعلاج تورم البطن بعد عملية شد البطن

تورم البطن بعد عملية شد البطن

إن التورم من أشهر الأعراض الجانبية لعمليات تنسيق القوام بما فيها عملية شد البطن، فما هي أسباب تورم البطن بعد عملية شد البطن؟ ومتى يزول هذا التورم؟ وما هي الطرق التي يمكن بها علاجه وتخفيف شدته؟ سوف نتعرف على إجابة كل هذه التساؤلات في هذا المقال، فتابعوا معنا.

ما قبل عملية شد البطن

إن عملية شد البطن هي إجراء جراحي شهير للغاية يتم بهدف علاج ترهلات منطقة البطن والتخلص منها، وهي إجراء من الممكن أن تقوم به النساء أو يقوم به الرجال أيضاً، ولكن من المهم قبل خوض العملية القيام ببعض الخطوات الاستعدادية الهامة، والتي منها ما يلي:

  • إجراء فحص طبي ومعرفة كافة معلومات التاريخ الطبي والدوائي للحالة للتأكد من أنها مرشحة للعملية بلا أي مشكلات.
  • إجراء فحص جسدي لمنطقة البطن لتقييم ومعرفة متطلبات الحالة جيداً.
  • من الممكن أن يطلب الطبيب بعض التغييرات في النظام الغذائي أو فقدان بعض الوزن بالنسبة لبعض الحالات.
  • التوقف عن التدخين لفترة معينة بالنسبة للحالات المدخنة.
  • التوقف عن تناول بعض الأدوية مثل الأدوية والمكملات التي تزيد من سيولة الدم.

ارسل لنا استفسارك على الواتس اب

كيف تتم عملية شد البطن؟

تتم عملية شد البطن بالطريقة الجراحية من الدرجة الأولى كما يلي:

  • تتم العملية باستخدام التخدير العام.
  • يقوم الطبيب بإجراء شق جراحي أسفل منطقة البطن.
  • تتم إزالة الدهون الزائدة والجلد والأنسجة العضلية المسببة للترهل.
  • يتم شد الجلد إلى موضع جديد وإغلاق الجرح بالخيوط الجراحية.
  • في حالة شد البطن الكامل تُنقل السرة أيضاً، أما في حالة شد البطن المصغر لا يتم نقل السرة.
  • يتم قص وإزالة أي جلد زائد.
تورم البطن بعد عملية شد البطن
عملية شد البطن للنساء

تورم البطن بعد عملية شد البطن

يعتبر تورم البطن بعد عملية شد البطن واحد من أشهر الآثار الجانبية التي يمر بها من يقومون بتلك الجراحة، حيث قد يكون لدى البعض تورمات في المنطقة المحيطة بالشق الجراحي فقط بينما يكون لدى البعض تورم في منطقة البطن وخاصة أسفل البطن بالكامل، وهو أمر لا يستدعي القلق ولا يشكّل خطورة على الإطلاق ما دامت الأعراض الأخرى في إطارها الطبيعي وما دام كل شئ يسير على ما يرام.

أسباب تورم البطن بعد عملية شد البطن

ينتج تورم البطن بعد عملية شد البطن عن:

قطع الأوعية الدموية

عند إجراء شق جراحي في الجلد أثناء العملية من الطبيعي أن يتم قطع بعض الأوعية الدموية، والتي تحتاج لبعض الوقت للتعافي خلال فترة الشفاء من عملية شد البطن، هذا يسبب عدم وصول الدم إلى بعض المناطق مما يشكّل ضغطاً يؤدي إلى التورم.

تضرر الجهاز اللمفاوي

اللجهاز اللمفي يتأثر بلا شك بالعمليات الجراحية ولذا فإنه يتوقف عن العمل بنفس نشاطه لفترة حتى يتم التعافي، وهذا بالطبع يسبب احتباس كميات من السوائل تحت الجلد بعد العملية مما يؤدي أيضاً إلى ظهور التورم.

تورم البطن بعد عملية شد البطن
شد ترهل البطن للرجال

علاج تورم البطن بعد عملية شد البطن

توجد عدة نصائح بعد عملية شد البطن وإجراءات من الممكن اتباعها لتخفيف وعلاج التورم وتقليله خلال فترة التعافي، ومن أهمها ما يلي:

  1. المحافظة على لبس المشد بعد عملية شد البطن طوال المدة التي ينصح بها الطبيب.
  2. يقوم الطبيب بعد العملية بوضع أنابيب لتصريف السوائل الزائدة.
  3. شرب الكثير من الماء خلال فترة التعافي.
  4. تقليل تناول الملح والصوديوم في الطعام قدر الإمكان.
  5. التحرك المعتدل مثل المشي لمسافات قصيرة في المنزل.
  6. عدم تناول أغذية غير صحية ومد الجسم بالفيتامينات والمعادن اللازمة من خلال نظام غذائي صحي.
  7. من الممكن أن يصف الطبيب بعض الأدوية المضادة للتورم والالتهابات.

ارسل لنا استفسارك على الواتس اب

متى يزول تورم البطن بعد عملية شد البطن؟

لأن التعافي والشفاء هو عملية فردية تماماً من حالة إلى أخرى، فلا يمكن القول أن هناك توقيتاً واحداً لدى كل الناس ينتهي عنده تورم البطن بعد عملية شد البطن، ولكن في المتوسط يبدأ التورم في الاتخفاض بعد أسبوعين تقريباً من العملية ثم يقل بالتدريج خلال باقي فترة التعافي، فبعض الحالات يختفي لديها التورم بعد 5 أو 6 أسابيع بينما البعض قد يستمر لديهم حتى ينتهي بعد 10 أو 12 أسبوع وهكذا.

ما الآثار الجانبية الأخرى لعملية شد البطن؟

بالإضافة إلى تورم البطن، فمن المتوقع حدوث بعض الآثار والأعراض الجانبية الأخرى لعملية شد البطن، ومن أهمها ما يلي:

  • الشعور بـ الألم بعد عملية شد البطن عندما يزول مفعول التخدير.
  • الكدمات التي تظهر على الجلد.
  • التندب بسبب الشق الجراحي.
  • بعض الخدر والتنميل.
  • بعض الأشخاص قد يعانون من تورم في الساقين.
تورم البطن بعد عملية شد البطن
لبس المشد بعد عملية شد البطن

انتفاخ البطن بعد عملية شد البطن

من الممكن خلال وبعد انتهاء فترة التعافي أن يعاني بعض الأشخاص من الشعور بانتفاخ البطن، وهذا الانتفاخ ليس المقصود به هنا التورم وإنما قد يكون انتفاخاً شبيهاً بذلك الذي يشعر به أي شخص بعد إجراء عملية جراحية في محيط البطن حتى يعود الجهاز الهضمي للعمل بشكل سليم، وقد يكون مشابهاً لانتفاخ القولون وهكذا، ومن الممكن تقليل هذا العرض عن طريق:

  • شرب الكثير من الماء.
  • تناول الألياف الغذائية والابتعاد عن الأطعمة المسببة للانتفاخات.
  • شرب الشاي الأخضر.
  • التحرك قدر الإمكان، ويعتبر المشي من أفضل الحلول.
  • قد يصف الطبيب دواءً مضاد للانتفاخات.

والآن أعزائي القراء، بعد أن تعرفنا معاً على أسباب تورم البطن بعد عملية شد البطن وكيفية تخفيفه وعلاجه، إذا كانت لا زالت لديكم استفسارات أخرى، أو إذا كنتم تريدون حجز موعد، يمكنكم بكل ترحيب أن تتواصلوا معنا.