علاج السيلوليت في الافخاذ بـ 6 طرق متنوعة

السيلوليت في الافخاذ

إن ظاهرة السيلوليت في الافخاذ هي من أكثر المشكلات التي تواجه فئة كبيرة للغاية من الأشخاص، فظهور الجلد بمظهر متكتل ومتفاوت وغير مستوي السطح في منطقة الأفخاذ يسبب الانزعاج وربما الشعور بالشيخوخة، فما هي أسباب السيلوليت؟ وكيف يمكن علاج السيلوليت في الافخاذ طبياً ومنزلياً؟ تابعوا معنا أعزائي القراء هذا المقال للتعرف على طرق العلاج ونصائح هامة.

ما هو السيلوليت؟

يحدث السيلوليت عندما يتم سحب الجلد الذي يغطي منطقة معينة من الدهون لأسفل نحو الأنسجة العميقة ويحدث ذلك عن طريق عصابات الأنسجة الضامة، وهو يعطي مظهراً أشبه بالحفر الضحلة على الجلد حيث يكون سطح الجلد غير موحد من حيث الاستواء، ويؤثر على النساء بشكل أكبر من الرجال حيث أن النسبة من 80 إلى 90 بالمائة من الأشخاص الذين يعانون من هذه المشكلة من الإناث، ويظهر السيلوليت عادة في الأفخاذ والأرداف والبطن وقد يظهر في الصدر أيضاً.

ارسل لنا استفسارك على الواتس اب

أسباب السيلوليت في الافخاذ

بشكل رئيسي ينتج السيلوليت عن تراكم الدهون تحت الجلد، ولكن نسبة الدهون والجينات الوراثية وسُمك البشرة والعمر كلها عوامل من الممكن أن تؤثر على شكل وحجم السيلوليت، ويظهر بشكل أوضح في الإناث لأن توزيع الدهون لديهن يكون أوضح من الرجال، حيث أن ألياف الكولاجين الموجودة بين الجلد والعضلات تفصل الدهون المتراكمة هناك إلى جيوب دهنية متعددة، ومن الأسباب التي قد تؤدي لظهور السيلوليت:

  • الهرمونات.
  • سوء التغذية.
  • الجينات الوراثية.
  • زيادة الوزن.
  • الحمل.
  • نمط الحياة غير الصحي.
  • قلة النشاط البدني والخمول.
  • تراكم السموم.

السيلوليت في الافخاذ

علاج السيلوليت في الافخاذ بالكرايو

طريقة تفتيت الدهون بالتبريد أو جلسات الكرايو تعتبر من أهم الإجراءات الطبية التي يتم استخدامها لعلاج السيلوليت، وهي طريقة غير جراحية تعتمد على تجميد الدهون في الأفخاذ وإتاحة الفرصة للجهاز اللمفاوي للجسم للتخلص من هذه الدهون مع الوقت، ويحتاج العلاج إلى عدة جلسات للقضاء على نسبة من الدهون لذلك قد يستغرق الأمر عدة أشهر لملاحظة انخفاض نسبة السيلوليت وتحسين مظهره.

علاج السيلوليت في الافخاذ بالليزر والترددات الراديوية

تعتمد هذه الطريقة على مزيج من طاقة الليزر ثنائي الصمام وضوء الأشعة تحت الحمراء وتقنية الترددات اللاسلكية لعلاج السيلوليت حيث يتم فيها تدليك الأنسجة، ومن أشهر الأنواع هنا السيلوليز Cellulaze وهو أحد أنواع العلاج بالليزر الذي يعمل على تكسير عصابات الأنسجة الضامة التي تجعل السيلوليت ملحوظاً مع استخدام الحرارة والشفط، وقد يستمر هذا العلاج لمدة 6 شهور أو أكثر وتبدأ ملاحظة النتائج بعد عدد من الجلسات.

السيلوليت في الافخاذ
علاج السيلوليت في الافخاذ بتقنية السيلوليز

علاج السيلوليت في الافخاذ بالموجات فوق الصوتية

هذا النوع من العلاج يُستخدم لعلاج السيلوليت في الافخاذ والبطن أيضاً، وهو طريقة غير جراحية تستهدف فيها الموجات فوق الصوتية الدهون في المنطقة المعالجة وتقوم بإزالتها، كما أنها تقنية تصلح لاستخدامها لتقييم فعالة الطرق الأخرى المستخدمة لعلاج السيلوليت حيث أنه يوصى بدمجها مع نوع علاج آخر، وعادة ما تبدأ النتائج في الظهور بعد شهرين إلى ثلاثة أشهر.

علاج السيلوليت في الافخاذ بعلاج سيلفينا

علاج سيلفينا Cellfina للسيلوليت هو أيضاً إجراء غير جراحي يتميز بسرعة رؤية النتائج حيث أنها تحتاج إلى عدة أيام فقط كما أنها قد تستمر لفترة طويلة قد تصل لثلاث سنوات، وفي هذه التقنية غير الجراحية تُستخدم إبرة مخصصة لتفكيك الأربطة الصعبة للأنسجة الضامة التي تشد الجلد لأسفل على منطقة الفخذين والأرداف للحصول على نتيجة جيدة من حيث التخلص من السيلوليت.

السيلوليت في الافخاذ
تقنية سيلفينا

علاج السيلوليت في الافخاذ بتحرير الأنسجة الدقيقة

هذا الإجراء يُطلق عليه تحرير الأنسجة الدقيقة بمساعدة الفراغ Vacuum-assisted precise tissue release وهو يعمل عن طريق تكسير عصابات الأنسجة الضامة القوية الموجودة تحت الجلد عن طريق جهاز يحتوي على شفرات صغيرة، وعندما يتم قطع هذه العصابات فإن الأنسجة تتحرك لأعلى حتى تملأ المناطق المنخفضة الناتجة عن السيلوليت وتحسن من مظهر الجلد، ومن الممكن أن تستمر نتائج هذا الإجراء لثلاث سنوات.

ارسل لنا استفسارك على الواتس اب

علاج السيلوليت في الافخاذ بالكاربوكسي ثيرابي

خلال هذا الإجراء يتم إدخال غاز ثاني أكسيد الكربون إلى المنطقة المراد علاجها حيث يوجد اعتقاد أن ذلك يزيد من تدفق الدم إلى هذه المنطقة مما يساعد على تحسين السيلوليت وتقليل ظهوره بعد ذلك، ولكن قد يحمل هذا العلاج بعض الكدمات المؤقتة وقد يسبب الشعور بعدم الراحة.

علاج السيلوليت في الافخاذ بالطرق الطبيعية

قد لا يكون من الممكن القضاء على السيلوليت بشكل كامل باستخدام طريقة طبيعية، ولكن لا يمكن الإنكار أن هناك عدة ممارسات من الممكن أن تساعد على تقليل نسبة السيلوليت والحصول على مظهر أفضل ومنها:

  • استخدام الكريمات والمرطبات التي تحتوي على فيتامين C وفيتامين E والمخصصة لتقليل السيلوليت.
  • ممارسة التمارين الرياضية خاصة المشي والسباحة وتمرين السكوات والزومبا وركوب الدرجة.
  • تناول مكملات الكولاجين.
  • استخدام تقنية التقشير الجاف حيث تفيد بعض الآراء أنها تساعد على تدفق الدم وتحفيز نمو خلايا جديدة والتخلص من الخلايا الميتة، وتتم ببساطة عن طريق تقشير الجلد في منطقة الأفخاذ وهو جاف برفق باستخدام لوفة طبيعية أو فرشاة تنعيم البشرة.
  • قد تفيد بعض أنواع المساج في تقليل السيلوليت، ويتم سؤال أخصائي التدليك عن التقنية المناسبة لذلك.

نصائح هامة لعلاج السيلوليت

يؤثر نمط الحياة بشكل كبير في زيادة أو تقليل نسبة السيلوليت في الافخاذ أو في مناطق الجسم الأخرى، وهذه بعض النصائح التي تساعدك أثناء العلاج ويمكن اتباعها لتحسين شكل السيلوليت عموماً:

  • تناول الأطعمة الغنية بفيتامين C وفيتامين E والزنك.
  • شرب الكثير من الماء وحماية الجسم من الجفاف.
  • عدم إهمال البروتينات في النظام الغذائي.
  • تقليل تغيرات الوزن الكثيرة قدر الإمكان سواء من حيث الزيادة أو النقصان ومحاولة الثبات على وزن صحي.
  • اتباع تقنيات حرق الدهون للمساعدة على فقدان الوزن الزائد.
  • عدم الخمول ومحاولة الحفاظ على عادة يومية لممارسة الرياضة.

والآن أعزائي القراء، بعد أن تعرفنا على أسباب السيلوليت في الافخاذ وكيفية علاجه بالطرق المختلفة، وأيضاً النصائح التي من المهم اتباعها، إذا كانت لديكم استفسارات أخرى يمكنكم التواصل معنا.