الاستفادة من الدهون الذاتية هو سؤال كَثُرَ السؤال عنه فى السنوات الأخيرة وأصبح محل اهتمام كبير خاصة مع تطور عمليات نحت الجسم وزيادة الإقبال على عمليات شفط الدهون وتطور مستوى الوعي لدي الأفراد بأهمية وإمكانية عمل حقن للدهون الذاتية فى الجسم.

ارسل لنا استفسارك على الواتس اب

كيفية الاستفادة من الدهون الذاتية

تقوم حقن الدهون الذاتية بإضافة بعض الامتلاء للوجه والجسم لذا يتم استخدامها في زيادة حجم الخدود وملء تحت العينين أو زيادة حجم المؤخرة والثدي بدلاً من اللجوء للحشوات الصناعية، وتتم هذه العملية عن طريق شفط الدهون من المناطق التي تحتوي على نسبة دهون زائدة أو تعاني من السمنة الموضعية وإعادة توزيعها على المناطق المراد ملئها.

مميزات نقل وحقن الدهون

  • سهولة الحصول عليها عبر فتحات صغيرة لا تتجاوز النصف سنتيمتر بحيث يمكن التخلص من الدهون الزائدة في المناطق غير المرغوبة ليتم تحضير الدهون وحقنها في المناطق المراد تعبئتها.
  • إمكانية الحصول على أحجام كبيرة من الدهون الذاتية لملء مناطق كبيرة مثل الثدي والأرداف.
  • الدهون الذاتية عبارة عن خلايا دهنية حية تؤخذ من نفس الجسم ، لذلك لا يحدث رفض مناعي لها ونسبة حدوث التهاب فيها أقل بكثير من الفيلر الجاهز.
  •  الدهون الذاتية عبارة عن خلايا حية تعيش بشكل دائم ولا تذوب مع مرور الوقت –إلا بنسب معينة- ، كما إنها ديناميكية فهي تكبر في الحجم من زيادة الوزن وتصغر في حالة التنحيف والحمية.
  • يمكن تخزين وتجميد الدهون الذاتية وإعادة حقنها في وقت لاحق خلال مدة 3 أشهر من وقت شفطها.
  • الدهون الذاتية طرية الملمس ولها قوام مشابه تماما لأنسجة الجسم الطبيعية ، في حين أن المواد المالئة ليس لها نفس القوام تماما.
  • MM slash DD slash YYYY

مقالات مرتبطه

إترك تعليقك