اضرار عملية شفط الدهون و8 نصائح للوقاية

اضرار عملية شفط الدهون

من المهم عند ذكر مميزات أي إجراء تجميلي أن يتطرق الحديث أيضاً إلى أضراره أو عيوبه، وفي هذا المقال سنتحدث عن اضرار عملية شفط الدهون وما إذا كانت هناك إجراءات أو احتياطات للوقاية من حدوث هذه الأضرار، فتابع معنا عزيزي القارئ حتى لا تفوتك هذه المعلومات لأن معرفتها في غاية الأهمية قبل الإقبال على شفط الدهون.

عملية شفط الدهون

يعد إجراء شفط الدهون غالباً هو الأهم والأشهر والأوسع من حيث الانتشار والشعبية بين الإجراءات التجميلية للجسم، حيث أنه الحل الأفضل للعديد من الحالات ذات الدهون المتراكمة في أجزاء عديدة من الجسم، ولم تفلح معهم العلاجات الأخرى مثل اتباع نظام غذائي للتخسيس أو ممارسة تمارين إنقاص الوزن، وتتنوع عملية شفط الدهون لتشمل مناطق مختلفة يمكن العمل عليها، كما أن تقنياتها أيضاً تتنوع بما في ذلك الشفط التقليدي والفيزر والليزر.

ارسل لنا استفسارك على الواتس اب

فوائد عملية شفط الدهون

هناك بعض الأشخاص الذين لا يستطيعون اتباع رجيم ينقص من وزنهم للعديد من الأسباب، كما أن هناك حالات أيضاً لا يمكنها القيام بالنشاط البدني القاسي الذي يهدف لحرق الدهون، أو أن معدل الحرق لديهم من الأساس بطيء جداً، وعموماً أياً كان السبب فإن شفط الدهون يعتبر حلاً لمعظم هؤلاء الأشخاص، كما أنه يوفر إمكانية شفط الدهون من جزء أو أكثر من الجسم، بما في ذلك البطن والظهر والأرداف والذراعين والصدر والرقبة والذقن (اللغد)، ولكن يجب الأخذ في الاعتبار أن عملية شفط الدهون لا تعد علاجاً نهائياً للسمنة، وتتطلب الحفاظ على نمط حياة صحي بعد ذلك.

اضرار عملية شفط الدهون

إن كل إجراء جراحي بشكل عام وإجراء تجميلي بشكل خاص من الممكن أن ينطوي على عدد من المميزات والعيوب أيضاً، والأضرار هنا تختلف وتتنوع حسب الفترة التي قد تحدث فيها، وحسب شدتها، وحسب الحالات المختلفة التي تزيد أو تقل عندها احتمالية حدوث المضاعفات، ونتحدث بالتفصيل في الفقرات التالية أعزائي القراء عن كل الآثار الجانبية والأضرار والمضاعفات التي من الممكن أن تحدث في عملية شفط الدهون.

اضرار عملية شفط الدهون أثناء الجراحة

تعتبر المشاكل الآتية من مضاعفات شفط الدهون التي من الممكن أن تحدث في حالات نادرة، أو في حالة عدم اختيار الطبيب المناسب للقيام بالعملية:

  • مضاعفات التخدير.
  • إصابة الأعضاء الأخرى بالجسم.
  • تلف الأعصاب.
  • الصدمات.
  • حدوث حروق بسبب الأدوات المستخدمة.
  • في حالات نادرة قد تحدث صدمة تؤدي إلى الوفاة.
اضرار عملية شفط الدهون
عملية شفط الدهون

اضرار عملية شفط الدهون بعد الجراحة

بعد إجراء عملية شفط الدهون مباشرة من الممكن أن تكون هناك بعض المضاعفات كما يلي:

  • الالتهابات.
  • تراكم السوائل في الرئتين.
  • حدوث الوذمة والتورم.
  • تراكم السوائل لمدة طويلة.
  • قد تحدث الجلطات الرئوية.
  • جلطات دهنية.
  • حدوث رد فعل على الأدوية.
  • مشاكل القلب أو الكلى.

اضرار عملية شفط الدهون أثناء التعافي

أما بالنسبة إلى الأضرار أو المضاعفات التي من الممكن أن تحدث بعد إجراء عملية شفط الدهون بفترة، أي خلال الأسابيع والأشهر التالية للعملية، فتكون كما يلي:

  • الكدمات والخدر والتورم.
  • اختلال في سوائل الجسم.
  • الالتهابات.
  • تغير في الإحساس بالجلد واضطرابات في الخلايا.
  • التصبغ وتغير لون الجلد.
  • حدوث تموجات أو انتفاخات جلدية.
  • عدم الرضا عن النتائج.
ارسل لنا استفسارك على الواتس اب

اضرار عملية شفط الدهون طويلة المدى

تختلف الأضرار طويلة المدى بعد شفط الدهون من فترة لأخرى ومن شخص لآخر، ويتمثل أشهرها في إعادة ترسب الدهون في أماكن أخرى من الجسم، خاصة إذا لم يلتزم الشخص بنظام صحي سليم بعد العملية، وإذا تراكمت هذه الدهون حول الكبد أو القلب فمن الممكن أن تصبح خطيرة، أيضاً قد يعاني بعض الأشخاص من تلف في الأعصاب وتغيّر في إحساس الجلد، وقد تحدث فجوات وانخفاضات لدى بعض الناس في الأماكن التي تم شفطها.

هل اضرار عملية شفط الدهون تحدث دائماً؟

عزيزي القارئ، من المهم للغاية فهم أن شفط الدهون عادة ما يكون إجراءً آمناً، وأن معظم المضاعفات التي تحدث أثناء أو بعد العملية غير شائعة وتعتبر نادرة، كما أنها لا تحدث في معظم الحالات طالما أن الشخص مرشحاً جيداً للعملية وتم الاستعداد بشكل كافٍ لها، لذلك يحرص الفريق الطبي لعيادات Sherif Clinic على القيام بكافة الإجراءات اللازمة من الفحص والتشخيص ودراسة الحالة جيداً قبل العملية، وأيضاً المتابعة مع المريض بعد الإجراء للاطمئنان أن كل شئ يسير على ما يرام.

اضرار عملية شفط الدهون
لبس المشد بعد شفط الدهون

احتياطات للوقاية من اضرار عملية شفط الدهون

هناك بعض النصائح والتعليمات التي يقدمها لك فريق عيادات Sherif Clinic حتى تساعدك على تخطي العملية بشكل أفضل والوقاية من حدوث المشكلات قدر المستطاع، ومنها ما يلي:

  1. قبل العملية احرص على إخبار الطبيب بكل ما يخص تاريخك الطبي بوضوح حتى تتأكد ما إذا كنت مرشحاً للعملية أم لا.
  2. تناول الأدوية التي يصفها لك الطبيب بانتظام بعد العملية.
  3. حافظ على مكان الضمادات كما هي وقم بارتداء المشد أو الرباط الضاغط إذا نصحك الطبيب بذلك.
  4. احرص على الراحة البدنية وتجنب الإجهاد.
  5. قم بشرب السوائل.
  6. تجنب تناول الملح بعد العملية حيث أنه يزيد من احتباس السوائل والتورم.
  7. ابتعد عن التدخين طوال فترة التعافي.
  8. تواصل مع الطبيب دوماً حول تطورات الحالة ولا تهمل زيارات المتابعة إذا كانت هناك حاجة إليها.

والآن أعزائي القراء نتمنى أن نكون قد أحطناكم علماً بكل المعلومات الخاصة بـ اضرار عملية شفط الدهون أثناء وبعد العملية مباشرة، وأيضاً المشكلات التي من الممكن أن تحدث أثناء فترة التعافي وعلى المدى الطويل وكيفية الوقاية منها، وإذا كانت لديكم المزيد من الاستفسارات يمكنكم التواصل معنا من هنا.