اضرار جهاز الكرايو و6 نصائح للوقاية منها

اضرار جهاز الكرايو

هل سمعتم من قبل عن تقنية تفتيت الدهون عن طريق التبريد بجهاز الكرايو؟ إنها إحدى الطرق لتقليل دهون الجسم والتي تساعد على إتلاف الخلايا الدهنية بعد تجميدها، ولكن ما هي اضرار جهاز الكرايو والمخاطر المتعلقة به؟ وهل هذا الإجراء يعتبر مناسباً لكل الأشخاص أم أن هناك فئات لا يمكنها الخضوع له؟ تابعوا هذا المقال أعزائي القراء للتعرف على الإجابة.

ما هو جهاز الكرايو؟

يعتبرالكرايو من أهم الأجهزة المستخدمة في عملية تكسير الدهون، فتقنية تفتيت الدهون بالتبريد أو ما يُطلق عليه النحت البارد تعتمد عليه بشكل رئيسي، حيث أن درجة الحرارة المنخفضة للجهاز تعمل على تجميد الخلايا الدهنية تحت الجلد وإتلافها، ويتخلص الكبد منها بعد ذلك بشكل تدريجي.

ارسل لنا استفسارك على الواتس اب

اضرار جهاز الكرايو
تفتيت الدهون بالكرايو

طريقة تفتيت الدهون بالتجميد

يقوم الطبيب بتخدير منطقة الجلد التي ستخضع للإجراء وقد يقوم أيضاً بوضع كريمات مرطبة عليها لحماية الجلد من درجة الحرارة الباردة جداً، بعد ذلك يمسك الطبيب جهاز الكرايو ويقوم بالمشي على الجلد بعد أن يخفض درجة الحرارة الخاصة بالجهاز، ويكون تقليل درجة الحرارة بشكل تدريجي حتى يتم الوصول إلى 5 درجات مئوية تقريباً، وتستغرق الجلسة عادة فترة تتراوح من 30 إلى 45 دقيقة، وقد تزيد عن ذلك في بعض الحالات، ويحتاج العلاج الكامل إلى عدد من الجلسات يحددها الطبيب وفقاً لاحتياج الحالة.

مميزات جهاز الكرايو

  • لا يحتاج تفتيت الدهون إلى التخدير الكلي.
  • لا يحمل الإجراء المخاطر المعقدة المتعلقة بالعمليات الجراحية.
  • النتائج الطبيعية الناتجة عن فقدان الوزن التدريجي.
  • الوقاية من مشكلات الجلد المتعلقة بطرق فقدان الوزن السريع مثل الترهلات.
  • يتم التخلص من الخلايا الدهنية بشكل نهائي.

اضرار جهاز الكرايو البسيطة

تم تصنيف جهاز الكرايو على أنه إجراء آمن بشكل عام، حيث أن تفتيت الدهون بالتبريد لا يحمل نفس المضاعفات أو المخاطر التي قد تنجم عن إجراءات نحت وتنسيق القوام الأخرى خاصة العمليات الجراحية، كما أنه لا يحمل مشاكل مضاعفات التخدير الكلي، ولا يحتاج لفترة تعافي بنفس طول الفترة المطلوبة بعد العمليات الجراحية، وعادة ما تكون الآثار الجانبية بعد جلسات تفتيت الدهون بالتبريد بسيطة ومؤقتة مثل:

  • الإحساس بالشد في الجلد.
  • الشعور بوخزات في الجلد بسبب تعرضه لدرجة الحرارة الباردة.
  • الخدر وفقدان الإحساس في بعض المناطق بسبب تأثر النهايات العصبية بالبرودة.
  • من الممكن أن يحدث الشد العضلي الذي يزول عند تناول الأدوية المرخية للعضلات كما يصفها الطبيب.
اضرار جهاز الكرايو
جلسات الكرايو على البطن

اضرار جهاز الكرايو الشديدة

في بعض الحالات النادرة من الممكن أن تكون اضرار جهاز الكرايو أكثر حدة، قد يكون ذلك ناجماً عن عدم خبرة الطبيب نفسه ومهارته الكافية أو قد تحدث المضاعفات لأسباب أخرى مثل عدم ضبط درجة حرارة الجهاز بشكل صحيح أو كون الحالة غير مرشحة للإجراء من الأساس، ومن هذه المخاطر ما يلي:

  • حدوث صدمات شديدة في الأوعية والشعيرات الدموية.
  • تلف نهايات الأعصاب بشكل دائم مما ينتج عنه فقدان الإحساس لفترة طويلة جداً.
  • قد يحدث رد فعل تحسسي والتهاب شديد.

ارسل لنا استفسارك على الواتس اب

احتياطات هامة للحماية من اضرار جهاز الكرايو

كما ذكرنا أعزائي القراء، فإن الآثار الجانبية لجهاز الكرايو عادة تكون مؤقتة وطفيفة، وبالنسبة للمخاطر الأكثر حدة في أيضاً قليلة العدد ولا تحدث في كل الحالات، وبشكل عام حتى تتم الوقاية من اضرار جهاز الكرايو والمضاعفات الشديدة لابد من الانتباه إلى عدد من النصائح والممارسات بالنسبة للمريض وللطبيب كما يلي:

  1. اختيار الطبيب الذي سيقوم بالإجراء بدقة، فليس كل الأطباء مؤهلين للقيام بتجميد الدهون بشكله الصحيح.
  2. التأكد من أن الحالة لا تعاني من أي مشكلة تمنعها من الخضوع للإجراء، لأنه في تلك الحالة تزيد احتمالية حدوث المضاعفات.
  3. استخدام ما يصفه الطبيب من أدوية بعد الإجراء بانتظام، سواء كانت مرطبات لحماية الجلد أو أدوية باسطة للعضلات أو غيرها.
  4. خفض درجة حرارة الجهاز بشكل تدريجي وليس مفاجئ لتجنب حدوث الصدمات.
  5. عدم زيادة مدة الجلسة عن المدة المقررة لها.
  6. التأكد من سلامة الجهاز وأنه مطابق للمواصفات القياسية ولا يوجد به عطل.

موانع استخدام جهاز الكرايو

إن كون جلسات تفتيت الدهون باستخدام الكرايو آمنة لا يعني أن كل شخص يمكنه القيام بهذا الإجراء، بل هي تعتبر آمنة للحالات المرشحة لها فقط، فهناك فئات من الناس لا يكون الإجراء مناسباً لها وتعتبر ممنوعة من الخضوع لتجميد الدهون، حيث أن اضرار جهاز الكرايو تكون شديدة وخطيرة في تلك الحالات:

  • الحمل والرضاعة.
  • مرضى داء الراصات الباردة الذي يسبب تلف خلايا الدام الحمراء عند تغير درجات الحرارة.
  • مرض رينود.
  • الحالات التي تعاني من ضعف الدورة الدموية وصدمات الشعيرات والأوعية الدموية.
  • الأشخاص المصابون بتورم الأصابع المزمن.
  • مشاكل الأعصاب مثل الاعتلال العصبي السكري.
  • أي مشكلة مناعة ذاتية أو مشاكل مناعة متعلقة بالجلد مثل الإكزيما والصدفية.
  • أمراض الجلد الالتهابية.
  • الاستخدام طويل الأمد للأدوية المسيلة للدم.
  • وجود تاريخ من الفتق أو إصابة حديثة في موضع العلاج.
  • وجود أجهزة طبية نشطة مزروعة في الجسم مثل أجهزة تنظيم ضربات القلب.

والآن أعزائي القراء، بعد أن تعرفنا على اضرار جهاز الكرايو ومخاطره المحتملة وكيفية الوقاية منها، إذا كانت لديكم استفسارات أخرى يمكنكم التواصل معنا من هنا.