علاج الصلع الوراثي
,

هل ترغب في معرفة أفضل الطرق المستخدمة في علاج الصلع الوراثي؟ بالتأكيد يعد شعر الرأس عنصراً رئيسياً لاستكمال المظهر الخارجي الجذاب، ففي حالة تعرضك لتساقط الشعر أو الصلع سواء بسبب عدم الاعتناء به أو لأسباب وراثية أو مرضية فسوف تشعر بالإحراج وعدم الراحة بشأن مظهرك الخارجي وأناقتك. يعتبر الصلع الوراثي أحد الحالات التي تُسبب لك هذه المشكلة لذلك فسوف تتعرف معنا عزيزي القارئ في هذا المقال على تعريف الصلع الوراثي وأهم أسبابه وطرق علاجه.

ما هو الصلع الوراثي؟

الصلع الوراثي هو السبب الأكثر شيوعاً لفقدان الشعر، ولا يمكن اعتباره مرضاً حقيقياً وإنما هو حالة طبيعية ناتجة عن مزيج من الوراثة ومستويات الهرمونات والشيخوخة.

سوف يلاحظ جميع الرجال والنساء تقريباً تساقط الشعر أو ترقق الشعر مع التقدم في العمر، ولكن سيواجه أكثر من 40% من الرجال والنساء فقدان للشعر بشكل أكثر وضوحاً بسبب هذه الحالة. تُعرف هذه الحالة أيضاً باسم الثعلبة الذكرية أو الصلع الذكوري.

اسباب الصلع الوراثي

تحدث هذه الحالة نتيجة الاستعداد الوراثي بشكل أساسي ومع ذلك حاول الباحثون فهم المزيد عن هذا النوع من تساقط الشعر، حيث أنه تتغير الدورة العادية لنمو الشعر تحت تأثير شكل من أشكال هرمون التستوستيرون الذكري مما يؤدي إلى ظهور شعر أقصر أو أرق، وفي النهاية يتوقف نمو الشعر في أجزاء معينة من فروة الرأس تماماً فيحدث الشكل النموذجي لتساقط الشعر.

يبدأ تساقط الشعر عند الرجال في منطقة تاج الرأس ويستمر على شكل حرف M، وفي المرحلة الأكثر تقدماً يتبقى فقط حافة من الشعر على طول الجانب ومؤخرة فروة الرأس.

لدى النساء يميل تساقط الشعر إلى أن يكون أكثر انتشاراً ولكنه مخفي بشكل أفضل. يتأثر عادة الجزء العلوي من الرأس نزولاً إلى منتصف الرأس، وغالباً ما يكون على نمط “شجرة الكريسماس”.

ارسل لنا استفسارك على الواتس اب

اعراض الصلع الوراثي

  • يبدأ بحدوث ترقق للشعر وغالباً ما يتطور إلى فقدان الشعر تماماً في أجزاء من فروة رأسك، وقد يحدث فقدان الشعر أيضاً في اللحية والرموش.
  • يمكن حدوث حكة أو حرقان في المنطقة قبل تساقط الشعر.
  • لا يحدث تدمير لبصيلات الشعر، ولذلك يمكن أن ينمو الشعر مرة أخرى إذا هدأ التهاب البصيلات.

يمكن أن يؤثر الصلع الوراثي على أظافر اليدين والقدمين، وتجد بعض التغييرات التي تحدث للأظافر كما يلي:

  • تظهر خدوش دقيقة.
  • تظهر بقع بيضاء اللون.
  • تحدث خشونة للأظافر.
  • تفقد الأظافر بريقها.
  • تصبح الأظافر رقيقة سهلة الانكسار.

علاج الصلع الوراثي بالأدوية

علاج الصلع الوراثي

إذا بدأت في فقدان الشعر بنمط وراثي فقد تتمكن من إبطاء فقدان الشعر باستخدام مينوكسيديل أو فيناسترايد. يمكن استخدام مينوكسيديل بواسطة كلاً من الرجال والنساء بينما عادة ما يتم استخدام فيناسترايد بواسطة الرجال فقط، ولكن يجب استشارة الطبيب بالطبع قبل القيام بأخذ هذه الأدوية.

مينوكسيديل

هو محلول يتم وضعه على فروة الرأس مرتين يومياً، ويمكن أن يساعد على إبطاء فقدان الشعر لدى بعض الأشخاص وفي خلال فترة تتراوح من أربعة إلى ثمانية شهور قد يحدث إعادة نمو للشعر بشكل بسيط. بالنسبة للرجال يعمل الدواء بتركيز 5% بشكل أفضل، بينما بالنسبة للنساء يبدو أن هناك اختلاف بسيط في التأثير بين تركيز 2% و 5% كما أن هناك احتمال حدوث نمو لشعر الوجه مع تركيز 5%.

عند التوقف عن استخدام مينوكسيديل فمن المحتمل أن تفقد أي شعر قد تم الاحتفاظ به أو استعادته بواسطة الدواء.

ارسل لنا استفسارك على الواتس اب

فيناسترايد

هو أقراص يتم وصفها بواسطة الطبيب تمنع تكون نوع من هرمون التستوستيرون الذي يؤثر على نمو الشعر. يتم استخدام التركيزات الأعلى من نفس الدواء لدى الرجال لوقف نمو الورم الغير سرطاني (الحميد) لغدة البروستاتا.

تشير الدراسات إلى أن دواء فيناسترايد يساعد على منع فقدان الشعر لدى ما يقرب من 99% من الرجال المصابين بالصلع الوراثي. وأيضاً تتوقف فوائد الدواء عند التوقف عن استخدامه، كما أنه قد يعاني عدد صغير من الرجال من صعوبة في الوظيفة الجنسية.

لا يبدو أن هذا الدواء يمنع فقدان الشعر لدى النساء، كما أنه قد يُسبب عيوب الولادة لذا فلا يجب استخدامه بواسطة النساء المقبلين على الحمل، ومع ذلك قد تساعد بعض العلاجات الهرمونية مثل بعض أنواع حبوب منع الحمل عدد بسيط من النساء المصابات بفقدان الشعر واللاتي لديهن مستويات مرتفعة من الهرمونات الذكرية، في كل الأحوال يجب استشارة الطبيب.

علاج الصلع الوراثي للرجال بطرق أخرى

قد يمنع دواء مينوكسيديل وفيناسترايد فقدان الشعر ويعزز نمو الشعر الجديد، ومع ذلك فإنه لا يمكن ضمان هذا التأثير تماماً من شخص إلى آخر. لذا يمكن أيضاً علاج الصلع الوراثي بطرق أخرى مثل الشعر المستعار أو الباروكة، بالإضافة إلى استخدام تقنيات جراحية مختلفة وتتضمن ما يلي:

  • تقليل فروة الرأس: يتم إزالة شرائح الجلد الأصلع جراحياً لتقليل حجم بقعة الصلع.
  • لوحات الشعر: يتم نقل قطع من الجلد التي ينمو بها الشعر بشكل جيد من منطقة أقل أهمية من الناحية التجميلية إلى منطقة أكثر أهمية.
  • زراعة الشعر: يتم نقل قطع من الجلد تحتوي على ما يتراوح من شعرة واحدة إلى 15 شعرة من الظهر أو جانب فروة الرأس إلى منطقة الصلع.

ارسل لنا استفسارك على الواتس اب

عملية زراعة الشعر لعلاج الصلع الوراثي

علاج الصلع الوراثي

تساعد عملية زراعة الشعر على إضافة الشعر الطبيعي الذي يمكن أخذه من مناطق ذات كثافة أكبر في فروة الرأس، وغالباً يكون الجزء الخلفي من فروة الرأس كثيف الشعر، ثم زراعته في مناطق الصلع.

تتم عملية زراعة الشعر من خلال طريقتين، إما زراعة الشعر بالشريحة أو زراعة الشعر بالاقتطاف، وتختلفان في طريقة إزالة الشعر من المناطق المانحة، ولكن في كلا الحالتين يتم غرس بصيلات الشعر في المناطق الصلعاء حتى تنمو بشكل طبيعي مدى الحياة مثل الشعر الأصلي.

تستغرق هذه العملية مدة قد تصل إلى 8 ساعات، ويمكنك بعد ذلك استعادة شعرك بشكل طبيعي، حيث تظهر نتائجها خلال فترة تتراوح من 6 إلى 9 شهور تقريباً، ويمكنك بعد فترة تصل إلى سنة استعادة الشعر الكثيف الطبيعي في جميع مناطق الرأس الصلعاء.

وفي النهاية عزيزي القارئ بعد أن أوضحنا لك طرق علاج الصلع الوراثي، نرجو أن نكون قد أجبنا على كل أسئلتك واستفساراتك بشأن هذا الموضوع.

  • MM slash DD slash YYYY

إترك تعليقك