زراعة الشعر للنساء
,

لا شك أن شعر المرأة يشكل جزءاً رئيسياً من جمالها لذا يعتبر تساقط الشعر من أكثر المشاكل المزعجة للمرأة، ولهذا السبب فإن عملية زراعة الشعر للنساء والتطورات التي تطرأ على هذه العملية تعتبر من الموضوعات المهمة التي تشغل النساء كثيراً، لذا تابعي معنا عزيزتي القارئة المقال التالي لتتعرفي على كل المعلومات الخاصة بعملية زراعة الشعر وأنواعها وكيفية إجرائها ومضاعفاتها.

ما هي عملية زراعة الشعر للنساء ؟

زراعة الشعر للنساء هي إجراء يقوم فيه جراح التجميل بنقل الشعر إلى المنطقة الصلعاء من الرأس. عادة ما ينقل الجراح الشعر من جانبي أو مؤخرة الرأس إلى الجزء الأمامي أو مقدمة الرأس. تحدث هذه العملية عادة في عيادة الطبيب تحت التخدير الموضعي.

أسباب تساقط الشعر للنساء

يعتبر الصلع الأنثوي والمعروف باسم مرض الصلع الوراثي هو السبب الأكثر شيوعاً لتساقط الشعر لدى النساء، ومن الأسباب المحتملة الأخرى لفقدان الشعر للنساء ما يلي:

  • وجود استعداد وراثي لتساقط الشعر.
  • أمراض المناعة الذاتية.
  • تغير في مستويات الهرمون.
  • الأدوية.
  • انقطاع الدورة الشهرية.
  • الحمل.
  • التوتر المفرط.
  • فقدان الوزن السريع.
  • نقص الحديد.

أنواع عملية زراعة الشعر للنساء

هناك طريقتان لإجراء عملية زراعة الشعر للنساء كما يلي:

زراعة الشعر بالشريحة (FUT)

  • يقوم الجراح بإزالة قطعة من فروة الرأس وعادة من الجزء الخلفي من الرأس.
  • يتم غلق المنطقة التي تم منها إزالة الشريحة بالغرز.
  • يتم فصل شريحة فروة الرأس إلى قطع أصغر باستخدام مشرط.
  • يقوم الجراح بعمل ثقوب صغيرة في فروة الرأس في المنطقة المعالجة باستخدام إبرة أو شفرة.
  • يقوم الجراح بإدخال الشعر من القطعة التي تمت إزالتها إلى الثقوب في فروة الرأس وهي مرحلة التطعيم.
  • يتم تغطية المناطق الجراحية بواسطة الشاش أو الضمادة.

زراعة الشعر بالاقتطاف (FUE)

  • يقوم الجراح بأخذ بصيلات منفردة من جلد فروة الرأس.
  • يقوم الجراح بعمل ثقوب صغيرة في فروة الرأس في المنطقة المعالجة ويقوم بتطعيم كل بصيلة تم إزالتها في الثقوب.
  • يتم تغطية الموقع الجراحي باستخدام الشاش أو الضمادة.

الاستعداد لعملية زراعة الشعر للنساء

  • التوقف عن التدخين لمدة 24 ساعة على الأقل قبل العملية، لأن التدخين يمكن أن يؤثر على شفاء الجروح.
  • عدم تناول الكحول قبل العملية بمدة ثلاثة أيام.
  • عدم قص الشعر قبل العملية، لأنه من المهم ترك المنطقة المانحة لكي تنمو بنسبة أكبر.
  • تدليك فروة الرأس قبل العملية بحوالي شهر أو أسبوعين، يجب القيام بذلك لمدة 10 دقائق على الأقل كل يوم، وذلك لتحسين تدفق الدم وتحسين مرونة الجلد.
  • إجراء تحليل الدم قبل العملية، وقد يتطلب الأمر الخضوع لإجراء تخطيط كهربائية القلب إذا كان المريض يتخطى عمر معين على سبيل المثال 45 سنة أو أكبر.
  • التوقف عن تناول الأسبرين أو أي أدوية مضادة للالتهاب لمدة أسبوعين قبل العملية.
  • تجنب مضادات الاكتئاب ومخففات الدم لمدة أسبوعين قبل العملية الجراحية.
  • التوقف عن تناول المكملات الغذائية والفيتامينات المتعددة قبل العملية بمدة أسبوعين.

خطوات عملية زراعة الشعر للنساء

  • يقوم الجراح بتنظيف المنطقة التي سيتم إزالة الشعر منها وتخديرها باستخدام التخدير الموضعي.
  • بعد الحصول على الطعوم من المنطقة المانحة يقوم الجراح بعمل ثقوب أو شقوق في المنطقة المعالجة بواسطة إبرة.
  • يقوم الجراح بتطعيم البصيلات التي تحتوي كل واحدة منها على عدد شعرات يتراوح من واحدة إلى ثلاثة شعرات.
  • يمكن زرع ما يصل إلى 2000 بصيلة يتم تطعيمها بهذه الطريقة الدقيقة واحدة تلو الأخرى.
  • تستغرق العملية فترة تتراوح من خسمة إلى ثمانية ساعات.

التعافي بعد عملية زراعة الشعر للنساء

  • سوف يطلب منكِ الجراح ارتداء الضمادات على فروة رأسكِ لمدة يوم أو يومين على الأقل.
  • سوف يصف لكِ الطبيب المضاد الحيوي أو مضاد الالتهابات لعدة أيام.
  • قد يتمكن معظم الأشخاص من العودة إلى عملهم بعد فترة تتراوح من يومين إلى خمسة أيام من العملية.
  • سوف يتم التئام المنطقة المانحة في الجزء الخلفي من الرأس خلال فترة تتراوح من سبعة إلى عشرة أيام.
  • قد تلاحظين بعض القشور في منطقة زراعة الشعر لمدة تتراوح من ستة إلى سبعة أيام بعد العملية.

نتائج عملية زراعة الشعر للنساء

  • سوف تسقط الشعيرات المزروعة بعد فترة تتراوح من أسبوعين إلى ثلاثة أسابيع من العملية.
  • يبدأ الشعر الجديد في النمو بعد فترة تتراوح من ثلاثة إلى أربعة أشهر ويستمر في النمو إلى مدى الحياة.
  • تبدأ النتائج الحقيقية في الظهور بعد فترة تتراوح من ستة إلى عشرة أشهر من العملية، وبعد حوالي سنة يمكن رؤية 90% تقريباً من النتائج.

نصائح بعد عملية زراعة الشعر للنساء

  • يجب عليكِ اتباع طريقة لطيفة عند غسل شعركِ في الأيام الخمسة الأولى بعد العملية.
  • استخدمي شامبو خفيف ولا تستخدمين المنظفات القاسية على شعرك.
  • حماية فروة رأسك من أشعة الشمس خلال الأيام القليلة الأولى بعد العملية.
  • لا تستخدمي المشط أو الفرشاة على فروة رأسك في المناطق المعالجة لمدة ثلاثة أسابيع.
  • يمكن استئناف التمارين الرياضية بعد فترة تتراوح من خمسة إلى سبعة أيام من عملية الزرع.

تكلفة عملية زراعة الشعر للنساء

تعتمد تكلفة عملية زراعة الشعر على المنطقة المراد علاجها وعدد التطعيمات المطلوبة لزراعتها، وكذلك الجراح الذي سوف يقوم بإجراء العملية والجهاز المستخدم لإجرائها والتقنية التي سوف تختارينها لإتمام العملية.

قد تتراوح تكلفة العملية في مصر من 1500$ إلى 4000$ تقريباً، في حين أنها قد يتراوح متوسط تكلفتها في الدول العربية الأخرى من 1500$ إلى 8000$ تقريباً.

المرشحات لزراعة الشعر من النساء

زراعة الشعر للنساء

أظهر الخبراء أن نسبة صغيرة جداً من النساء هن المرشحات لعملية زراعة الشعر، حيث أنه سوف تستفيد حوالي من 2% إلى 5% من النساء المصابات بتساقط الشعر من هذا الإجراء، وهن كما يلي:

  • النساء اللاتي تعانين من تساقط الشعر بسبب الثعلبة الميكانيكية أو ثعلبة الجر (الغير هرمونية).
  • النساء اللاتي خضعن لجراحة تجميلية سابقة ولديهن قلق بشأن فقدان الشعر حول مواقع الشقوق.
  • النساء اللاتي لديهن نمط مميز من الصلع مشابه للصلع الذكوري، والذي يتضمن تراجع خط الشعر وترقق الشعر في قمة الرأس وعدم إصابة المنطقة المانحة بالصلع الوراثي.
  • النساء اللاتي تعانين من فقدان الشعر بسبب صدمة بما في ذلك ضحايا الحروق والتندب بسبب الحوادث والحروق الكيميائية.
  • النساء المصابات بالثعلبة الهامشية وهي الحالة التي تشبه إلى حد كبير ثعلبة الجر.

مضاعفات عملية زراعة الشعر للنساء

عادة ما تكون مضاعفات العملية بسيطة وتختفي خلال بضعة أسابيع وتتضمن ما يلي:

  • النزيف.
  • العدوى.
  • كدمات حول العينين.
  • تورم فروة الرأس.
  • الحكة.
  • التهاب بصيلات الشعر.
  • الخدر أو فقدان الإحساس في المناطق المعالجة في فروة الرأس.

بدائل عملية زراعة الشعر للنساء

  • البلازما الغنية بالصفائح الدموية (PRP)، حيث يتم حقن فروة الرأس بالصفائح الدموية المستخلصة من دمكِ والمليئة بالبروتينات لتحفيز نمو الشعر، يجب تكرار الإجراء كل ستة شهور تقريباً.
  • العلاج بالليزر منخفض المستوى (LLLT)، وهو علاج يتم في المنزل باستخدام أجهزة الليزر منخفضة المستوى لتحفيز نمو الشعر، والتي يجب الاستمرار على استخدامها لتحقيق النتائج المطلوبة.
  • تصبغ فروة الرأس (SMP)، حيث يتم وشم النقاط الصغيرة بين الشعر على فروة الرأس لكي يبدو الشعر أكثر كثافة.
  • بروبيشيا، وهو دواء منع الحمل الذي يمكن أن تستخدمه النساء بعد انقطاع الطمث لعلاج تساقط الشعر، ويجب الاستمرار عليه حوالي ثلاية شهور لظهور النتائج.
  • مينوكسيديل، وهو علاج موضعي يحفز نمو الشعر ويجب الاستمرار على تناوله حيث تتوقف النتائج عند التوقف عن استخدامه.

ولكن يجب استشارة الطبيب قبل القيام باستخدام أي من أنواع الأدوية المذكورة.

الفرق بين زراعة الشعر للنساء والرجال

تعد عملية زراعة الشعر خياراً جيداً لما يقرب من 90% من الرجال المصابين بالصلع، ولذا تعتقد النساء أنها سوف تكون جيدة بالنسبة لهن أيضاً ولكن هذا ليس هو الحال عادة.

تعاني فئة قليلة من النساء من نوع تساقط الشعر الذي يجعلهن مرشحات للعملية حيث تعاني معظم النساء من تساقط الشعر المنتشر، والذي يكون عبارة عن تخفيف عام للشعر في جميع مناطق الرأس بما في ذلك الجانبين والجزء الخلفي، وهي المناطق المانحة لدى  الرجال حيث يتم إزالة الشعر منها لزراعته في المناطق المعالجة.

تُعرف المناطق المانحة لدى الرجال باسم المناطق المستقرة مما يعني أن بصيلات الشعر في تلك المناطق غير مصابة بالديهدروتستوستيرون (DHT) الذي يعمل على تقليص البصيلات على الرأس، بينما في حالة الصلع الأنثوي تكون هذه المناطق عادة غير مستقرة، حيث تكون خفيفة الشعر مثل المناطق الأخرى من الرأس. تكون المناطق المانحة لدى النساء مصابة بهرمون DHT القاتل للبصيلات مما يعني أنه عند إزالة الشعر والبصيلات من هذه المناطق لدى النساء وزراعتهم في مناطق أخرى فإنها سوف تتساقط أيضاً.

الفرق الآخر بين الصلع الذكوري والأنثوي أن النساء على عكس الرجال يحتفظن بالشعر الأمامي عند تساقط شعرهن، فيكون القلق الأكبر لديهن هو فقدان كثافة الشعر من الجزء العلوي والجزء الخلفي من الرأس، وبالتالي فإن زراعة الشعر لا توفر الحل الأمثل لزيادة كثافة الشعر، ولكنها تنقل فقط الشعر من مكان إلى آخر.

وفي النهاية بعد أن أوضحنا لكِ عزيزتي القارئة عملية زراعة الشعر للنساء وكل المعلومات المهمة عنها، نرجو أن نكون قد أجبناكي على كل تساؤلاتكِ بشأن هذا الموضوع.

إترك تعليقك